هل ستساعدني تمارين كيجل على الاستمرار في السرير لفترة أطول؟

Dr. Wayne Hellstrom
Board Certified Professor of Urology Dr. Wayne Hellstrom
Last updated 10/30/2023
Man working out kegel muscle to help with premature ejaculation

Question asked by

سؤال

كنت أبحث عن تمارين طبيعية للاستمرار لفترة أطول قبل تجربة خيارات العلاج الأخرى. لقد تدربت على البدء والتوقف لمدة شهرين تقريبًا دون أي نتائج ملحوظة.

قبل أن أبدأ في تخصيص وقت لتمارين كيجل وتمارين قاع الحوض، أريد أن أعرف ما إذا كانت فعالة حقًّا.

أريد أن أجرب تمارين كيجل، ولكن قبل أن أجربها لمدة شهر أو أكثر، هل تعمل حقًّا على علاج سرعة القذف؟

يمكن أن تساعد تمارين كيجل، وهي شكل من أشكال تمارين قاع الحوض، في علاج سرعة القذف.

في عام 2014، أجرى الباحثون دراسة متعمقة لتحديد مدى فعالية تمرين قاع الحوض في مساعدة الرجال الذين يعانون من مشاكل مدى الحياة مع القذف المبكر.

ملحوظة: يُشار إلى القذف المبكر مدى الحياة على أنها الاستمرار عادة أقل من دقيقة واحدة أثناء الجماع.

ووجدت الدراسة، التي نُشرت في مجلة Therapeutic Advances in Urology، أن 82,5% من المرضى اكتسبوا تحكمًا أفضل على القذف بعد 12 أسبوعًا من تمارين كيجل.

قبل العلاج، كانت أوقات القذف للأربعين رجلًا دقيقة واحدة أو أقل، ولكن بعد العلاج، كان متوسط أوقات القذف للرجال 146.2 ثانية أو ما يزيد قليلًا عن دقيقتين.

كيفية تأدية تمارين كيجل

إلى جانب عدم وجود أي تكلفة، فإن أفضل شيء في تمارين كيجل مدى سهولة القيام بها.

أولًا، تتبع العضلات التي تستخدمها عادةً لإيقاف تدفق البول في منتصف التبول، أو اكتشف عضلات الحوض التي تنقبض عندما تحاول عدم إخراج الغازات.

بمجرد العثور على هذه العضلات وفهم كيفية شدها وإرخائها، يمكنك القيام بتمارين تكرار بسيطة لشد العضلات.

يكون التمرين كما يلي:

  • شد عضلاتك لمدة 3-5 ثوانٍ أثناء الاستلقاء
  • أرخِ عضلاتك لمدة 3-5 ثوان
  • كرر العملية 10 مرات على الأقل
  • أدِّ بثلاث مجموعات من تمارين قاع الحوض يوميًّا

كلما اكتسبت المزيد من القوة في عضلات قاع حوضك، يمكنك الحفاظ على الانقباضات لفترة أطول والقيام بمزيد من المجموعات خلال اليوم.

يمكنك حتى تجربة تمارين كيجل في أوضاع مختلفة لاستهداف المزيد من المناطق، مثل أثناء الجلوس أو أثناء الوقوف والمشي.

لتلخيص كل شيء

تمارين كيجل طريقة فعالة للاستمرار لفترة أطول أثناء ممارسة الجنس ويمكن أن تساعد في علاج سرعة القذف.

تشير دراسات متعددة إلى أن تمارين كيجل ستعمل على تحسين أدائك في حوالي 12 أسبوعًا من التمارين اليومية. نظرًا لعدم وجود تكلفة، فقد تكون بداية جيدة.

إذا كنت لا ترى النتائج التي تريدها، أو ترغب في رؤية المزيد من التحسينات الفورية، فيمكنك دائمًا محاولة القيام بها مع بحاح سرعة القذف مثل Promescent.

لا يُقصد من المحتوى أن يكون بديلًا عن الاستشارة الطبية المتخصصة أو التشخيص أو العلاج. اطلب دائمًا مشورة طبيبك أو غيره من مقدمي الرعاية الصحية المؤهلين بشأن أي أسئلة قد تكون لديك بخصوص حالة طبية

Things You May Like

بخاخ التأخير

بخاخ التأخير

#1 Doctor recommended delay spray to last longer in bed

$22.95 Learn More
ڤَيتا فلَكس®

ڤَيتا فلَكس®

Unlock enhanced endurance, energy, and stamina with VitaFLUX nitric oxide booster

$49.95 Learn More
جل الإثارة الأنثوي - دفء

جل الإثارة الأنثوي - دفء

Tingling and warming - the perfect duo for her pleasure

$19.95 Learn More

Sources:

Absorption Pharmaceuticals LLC (Promescent) has strict informational citing guidelines and relies on peer-reviewed studies, academic or research institutions, medical associations, and medical experts. We attempt to use primary sources and refrain from using tertiary references and only citing trustworthy sources. Each article is reviewed, written, and updated by Medical Professionals or authoritative Experts in a specific, related field of practice. You can learn more about how we ensure our content is accurate and current by reading our editorial policy.

  • Siegel AL. Pelvic floor muscle training in males: practical applications. Urology. 2014 Jul;84(1):1-7. doi: 10.1016/j.urology.2014.03.016. Epub 2014 May 10. PMID: 24821468. Accessed September 14, 2022.
  • Pastore AL, Palleschi G, Fuschi A, Maggioni C, Rago R, Zucchi A, Costantini E, Carbone A. Pelvic floor muscle rehabilitation for patients with lifelong premature ejaculation: a novel therapeutic approach. Ther Adv Urol. 2014 Jun;6(3):83-8. doi: 10.1177/1756287214523329. PMID: 24883105; PMCID: PMC4003840. Accessed September 14, 2022.
The Content is not intended to be a substitute for professional medical advice, diagnosis, or treatment. Always seek the advice of your physician or other qualified health provider with any questions you may have regarding a medical condition.